العلوم الباطنية الخفية

الانتقال للخلف   منتدى العلوم الباطنية و الاسرار الخفية > عالم اخر .. نفس و روح > بيت الحكمة

الملاحظات

بيت الحكمة علوم الطاقه والخوارق وماوراء الطبيعه باراسيكولوجي و ميتافيزيقيا

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 05-01-2017, 18:47   رقم المشاركة : 1
القناص






الاستشارات:
الاستشارات لغاية :
برنامج حسابي :

خاص بالادارة:
تحت الانجاز :
تحت الانجاز :

القناص متواجد حالياً

القناص has a brilliant future


افتراضي حالنا مع المرشد

بسم الله الرحمن الرحيم
يمكن تشبيه ما يمر به اعضاء المنتداء منذ تأسيسه إلى اليوم
بمجموعه من المهاجرين تبحث عن موقع لبناء مساكن جديده مريحه يركبون قطارا يمكنه أخذهم من الأرض الصحراء القاحلة الجافه إلى قمة خضراء لجبل مرتفع عظيم والمرشد يؤكد لهم أنه كلما صعدوا إلى موقع أعلى كانت سعة اطلاعهم ورؤيتهم وتمتعهم بمنظر الحقول والبقاع أعظم
هنالك مواقف للقطار على مدى طريق الصعود للجبل وبإمكان الراكب إنهاء رحلته ومغادرة القطار في أي نقطه يريدها أنه حر في ترك المجموعه أو أن يستمر صعودا إلى قمة الجبل
بعض أفراد المجموعه يغادرون في أول موقف فيجدون أنفسهم في بقعه مقفره موحشه ويقيمون بحاله خفيه من اليأس
آخرون يتابعون إلى الموقف آخر أو موقفين ويغادرون القطار موقفهم نوعا ما أفضل لكن إقامتهم هي بنوع من عدم الراحه الغامضة
آخرين قليلين وهم الصابرين المثابرين يتابعون الصعود ويجدون اكتشافا مثيرا مدهشا مع أن الرحله بالتأكيد لها تحدياتها فكلما صعدوا الجبل أكثر كلما سهلت الرحله فالصبر والمثابرة يقدمان مكافئة اكيده لذا يصعدون بشغف ويصلون إلى قمة الجبل للعيش بسعاده وهنا كما يجدون أن قمة الجبل حقيقيه أنها موجوده أنها لهم الآن
في المثال المجازي السجناء في الكهف لسقراط
هناك عدد من الرجال حبسوا في كهف مظلم واضرمت نار حولهم مظهره خيالات مخيفه وقد افترضوا خطأ أن الخيالات والاشباح هي حقيقيه فتمسكوا بمكانهم بحاله من الرعب والخوف
لكن أحد السجناء تعب من هذا الوضع وبشجاعه قرر أن يخاطر بمحاوله الهروب مندفعا خلال الظلام وخرج إلى نور الشمس إلى العالم الحقيقي واحدا نفسه إنسانا حرا
وعندما رجع إلى الآخرين قائلا لهم باكتشافه المدهش شارحا أن معاناتهم ناتجه من اوهامهم وتوهمهم أن عالما جديدا ليس موجود خارج الكهف لكنهم لم يصدقوا قوله بل قالوا أنهم يعرفون الحقيقه وبقوا في ياسهم الخفي ومعانتهم
أنا اقول كما يقول المرشد لا تتعجل ولا تنزل في أي محطه بل وأصل المسير إلى قمة الجبل
هناك من يريد أن يتعامل مع جني فهو ينزل في أول محطه فقد وجد مبتغاه ومن يريد أن يسخر شيطان أو من يريد جلب حبيب أو كشف مكان كنز أو فك سحر أو عين
ولاكن عندما تصبر وتثابر في الصعود إلى قمة الجبل إلى بوابات النور ستجد كل هذا المحطات التى في الأدنى تصبح أنت المتحكم بها والحاكم وأنت صاحب السلطه عليها







رد مع اقتباس

قديم 05-01-2017, 18:59   رقم المشاركة : 2
البرق الساطع
 
الصورة الرمزية البرق الساطع






الاستشارات:
الاستشارات لغاية :
برنامج حسابي :

خاص بالادارة:
تحت الانجاز :
تحت الانجاز :

البرق الساطع غير متواجد حالياً

البرق الساطع has a brilliant future


Smile رد: حالنا مع المرشد

سلام الله عليكم الاخ الشيخ القناص

اسعد الله اوقاتكم بكل خير ، كلام حكم وملموس لمن عرف ونسأل الله ان يكتب لنا الخير وننال المبتغى

ولكن هل توافقني الراى انه لو وجد بعض اللوحات الارشاديه على الطريق لكان الامر اكثر متعه ،

كما طلب سيدنا ابراهيم عليه السلام ربي ارني كيف تحيي الموتى .

مجرد راي فقط ، اللهم اجعلنا من الصابرين وارنا الحق حقا وارزقنا اتباعه .


تحياتي وسلامي لروحكم







التوقيع :
لاالــــــــــــــــــــــــــــــه الا الــــــــــــــلـــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــه

قولـــــه الحـــــــــــق ولـــــــه الملــــــــك

الحمـــــــــــد لــــــلــــــــــــه و الـشـــكـــــــــــر لـــــــــلــــــــــــه
رد مع اقتباس
قديم 06-01-2017, 12:30   رقم المشاركة : 3
القناص






الاستشارات:
الاستشارات لغاية :
برنامج حسابي :

خاص بالادارة:
تحت الانجاز :
تحت الانجاز :

القناص متواجد حالياً

القناص has a brilliant future


افتراضي رد: حالنا مع المرشد

إن تحرير القلب لا يتم إلا بإعلان " حرب تحرير" حقيقية ضد النفس، والتي يمكن أن تأخذ أحد المسارين:

- سلوك طريق طويلة مليئة بالعقبات، وهي طريق مجاهدة النفس بقطع تعلقاتها بما سوى الله واحدا تلو الآخر، وذلك برفض الاستجابة لمطالبها وعدم الخضوع لأوامرها.

وهذه الطريق طريق شاقة ومضنية ومكلفة لأنها تتطلب استثمار طاقات إنسانية هائلة. كما أنها لا تحرر القلب من كل تعلقاته، إذ تبقى هناك بعض التعلقات الدفينة والدقيقة ببعض القيم المعنوية والنورانية.

- الخضوع لشيخ عارف بالله دال عليه والذي بفضل دعمه الروحي يتمكن المريد السالك من قطع خيوط تعلقاته " بما سوى الله تعالى " في طبقاتها السطحية والعميقة، لأنه يعمل على اجتثاث العمود الذي تقوم عليه وهو النفس.

ففناء النفس يلغي على الفور كل تلك التعلقات، لأن هذه الأخيرة لا تجد مشجبا تستقر عليه (أي مشجب النفس)." فضربة مقص" العارف بالله توفر على المريد مجهود" قرض" حبال تعلقاته" بأسنان" إرادته الواحد تلو الآخر.

إن الأسلوب الثاني يعتبر فعالا وسريعا وحاسما. وتكمن صعوبته في أمرين::

- العثور على العارف بالله الواصل الموصل المأذون في تربية قلوب المريدين، والذي ينعت ب " الكبريت الأحمر" لندرته.

إن السير إلى الله تعالى تحت إشراف الشيخ المربي هو سير داخل النفس الإنسانية لطي مراحلها، واختراق مسافاتها المعنوية، والرجوع إلى مصدرها الأصلي. وهو سير محفوف بالمخاطر بالنسبة لمن يغامر فيه بدون خريطة أو دليل. إذ أن خطر "الانزلاق الروحي" يتهدد السالك في كل لحظة، وعند كل منعرج ومعه اختلال توازنه النفسي والعقلي. ذلك أن الروح التي تدبر هيكله الترابي الجسدي وتحافظ على توازن قواه – في حالة غياب الشيخ المربي والدليل إلى الله وغلبة أنوار الذكر عليها – تنصرف عن هذه المهمة لكي تستغرق في الأنوار الإلهية مما يؤدي إلى اختلال توازن الجسم والعقل (حالة جذب).

إن المهمة الغيبية للشيخ المربي هي تكييف الأنوار مع " الطاقة الاستيعابية " الروحية للمريد مما يجعل هذا الأخير متوازنا عقليا واجتماعيا مع تحقيق سيره الروحي إلى الله تعالى.

ونجد على قمة هرم الولاية في الإسلام يتربع الوارث المحمدي الذي يؤدي التصديق في ولايته والخضوع لإرادته إلى توجيه القلب إلى الله تعالى بسرعة تتناسب مع درجة التصديق في ولايته، وإخلاص المريد في طلبه للحق سبحانه..

فالوارث المحمدي هو "باب الله" يكفي طرقه بإلحاح ليفتح.

يقول ابن عطاء الله في هذا الصدد:

- " سبحان ما من لم يجعل الدليل على أوليائه إلا من حيث الدليل عليه، ولم يوصل إليهم إلا من أراد أن يوصله إليه".

فهو رجل ورث الأنوار المحمدية، وأصبح قلبه مستهلكا فيها. والأولياء المحمديون يتفاضلون في مقاماتهم بحسب نصيبهم من هذا الإرث المحمدي. فهناك الكامل والأكمل.

إن الوارث المحمدي المستهلَك قلبه في الأنوار يصبح "سلكا إنسانيا" ناقلا لها إلى قلوب مريديه والمعتقدين في ولايته الخاصة.

إن المريد الذي يفني إرادته في إرادة شيخه يكسر إرادة نفسه التي تعتبر رأس هذه النفس. وبقطع رأسها تموت النفس موتا معنويا، وبموتها يحيا القلب.

أما بدون شيخ مربي واصل موصل يكون من يريد أن يخرج عن إرادة نفسه، وبالتالي عن فعله كالغريق الذي يريد أن ينقذ نفسه بنفسه، أو كالذي يريد أن يتقاضىإلى قاض هو خصمه في نفس الوقت، أو كمن يريد أن يوقظ نفسه وهو مستغرق في نوم عميق.

فالنفس لا يمكن أن تصدر حكما إلا لصالحها لتكريس هيمنتها وتعزيز قبضتها. لذلك كان تدخل الشيخ المربي أمرا ضروريا لا مناص منه, فهو طوق النجاة بالنسبة للغريق، والقاضي المحايد العدل بالنسبة للمتخاصم، والمستيقظ الذي يمكنه إيقاظ غيره. وفي غيابه فإن النفس هي التي تتولى تدبير شخصية العبد حيث تحرص على تحصيل حظوظها العاجلة التي تتنافى مع حقوق الربوبية و التي يعتبر الالتزام بها " منفذ ا; للقلب

فالشيخ المربي يلعب دور المرآة الصافية التي يرصد فيها المريد اتجاه تطوره الروحي من خلال نظرته إلى شيخه. فإذا كان للمريد استعداد خاص للولاية والخصوصية فإن نظرة من شيخه تحيي رميم روحه، وتفجر فيه محبة الله ومحبة رسوله صلى الله عليه وسلم يسافر معها قلبه إلى آفاق جديدة لا محدودة







رد مع اقتباس
قديم 06-01-2017, 13:21   رقم المشاركة : 4
شقران






الاستشارات:
الاستشارات لغاية :
برنامج حسابي :

خاص بالادارة:
تحت الانجاز :
تحت الانجاز :

شقران غير متواجد حالياً

شقران has a brilliant future


افتراضي رد: حالنا مع المرشد

الله الله ياماستر مبدع كعادتك







التوقيع :
لاينسى اول فضل وشيخ الأسرار أولها ادامه الله ذخراً لتاليها ..
رد مع اقتباس
قديم 06-01-2017, 19:00   رقم المشاركة : 5
شيخ الأسرار الباطنية
 
الصورة الرمزية شيخ الأسرار الباطنية






الاستشارات:
الاستشارات لغاية :
برنامج حسابي : نعم

خاص بالادارة:
تحت الانجاز :
تحت الانجاز :

شيخ الأسرار الباطنية غير متواجد حالياً

شيخ الأسرار الباطنية تم تعطيل التقييم


افتراضي رد: حالنا مع المرشد

سلام الله عليكم

اعجبني كلامك يا ابننا القناص ... بل اقصد حكمتك في الكلام
ان الضربات التى لا تقسم الظهر ..... تقويه

العلم الباطني النوراني هو علم موصل الى الحقيقة .. و المتسك الحقيقي بهذا العلم يجعل عالم الشياطين و الجن و سحرة الجن تحت رجليه باذن الخالق عز و جل

ان من يتعلم السحر فهو يصبح ساحرا ان تعلم فعلا اصول السحر و فتح له باب التعامل مع الارواح السفلية و قد لا يتعلم اصول السحر فيصبح مشعوذا او دجالا ...
و من يتعلم الرقية فهو قد يصبح راقي يردد ما ردده من سبقوه من الرقاة بايات معدودات يعتقد انها تداوي المرض و تسجن سحرة الجن ... و غالبا تصبح له عداوة مع الارواح السفلية التى تتربص به و تفتك به في اول غلطى يقوم بها ... و من لا يتعلم و يردد كلمات من الرقية فهو كالراقص على الحبل لا هو راقي و لا هو نصاب و هناك من يمتهن النصب بايات الله تعالى فيكون له شكل اسلامي و عقل شيطاني و هم كثر ..

نحن لا نعلم لا السحر .. الا انك ستجده بين السطور التى ستقرأها و لا الرقية .. الا انك ستجد اسرارها بين السطور التى نكتبها .. و لكن ندخل بروحك الى عوالم الحقيقة و نريك الطرق التى توصل الى فتح رباني تجعل كل شيء واضحا امامك و مستساغ الفهم على عقلك .

ان من ركب القطار من مدينة الى مدينة فانه غالبا ينام في الطريق او يغلب عليه النوم و هناك قله ممن تكون لديهم القدرة على النوم في القطار و يقاوم كل شيء ليتمتع بالطريق لانه يسافر مستمتعا و هذه الطريق بالنسبة اليه معرفة جديدة قد يتعرف فيها على مناطق جديدة و ناس جدد و فهم جديد .. و هناك من يتعذب في الطريق لانه اصلا وضع في عقله ان الطريق شاق و متعب و خرج من بيته اصلا متدمرا ..

اننا نعيش في هذا الكون لمدة محدودة و لا احد **** فيها .. ان كل يوم نمت فيه و صحوت و لم تتعلم فيه من الحياة شيء .. فهذا مثل الموت ..... ان انسان عاش في هذه الدنيا سنوات كثيرة و كلها متشابهة لديه و لا يفهم حتى محيطة فانه انسان ميت اصلا ..

ان دخلت هذا الموقع بنية ان تتعلم كيف تصتاد الجن و تركع الشياطين فانك لن تستفيذ شيء .. لانك ستبحث عن امور موضوعه في مفاتيح الاسرار
و ان دخلت لتعلم المفاتيح و الاسرار سيركع لك الجن و الشياطين ......... ان تعلمت جيدا و تابعت الطريق الى ما لا نهاية .. ان قطار الباطن لا توجد فيه محطة اخيرة لان الظاهر محدود و الباطن معرفة لا حدود لها .. فمن دخل الى الفضاء سيتعرف على كواكب جديدة و كلما وصل الى كوكب شده كوكب بعده الى ما لا نهاية ..
ان المحطة الاخيرة للباطن هي السجود لله عز و جل لنور السموات و الارض

ان الولاية الربانية هي اعظم مطلب لاي بشر يحيا فوق هذا الكون كيفما كان نوعه او شكله او دينه او معتقده .. لان كل الناس تعيش في عالم الخيال و الخوف و انعدام التقة ... و بالتالي ان حصل للانسان الفتح عرف ان ما يعيشه مجرد خيال و زال عنه الخوف و استعاد التقة بالكل ..

ان كل شيء حصل او حاصل او سيحصل لاحقا هو باذن الله تعالى و لكن الله جعل لكل شيء سببا .. غير اننا لا ننتبه ان ما حصل او هو حاصل او سيحصل فعلا امر الله و قدره و لكن ننظر فقط الى السبب و نشكره و نحترمه و نقدره

ان الخالق عز و جل جعل لكل شيء وقع او واقع او سيقع في حياتك سببا بسيطا جدا يغير مجراها .. انها المشيئة

و قد سبق و قرأت في موضوع للنقاش سؤال هل الله في السماء ؟
ان السماء .. مكان و ما كان لخالق المكان ان يحده مكان ...... و ما كان لخالق الزمان ان يجري عليه الزمان فالله كان .. و لا مكان .. فالله كان و لا شيء غيره
فهو الاول و الاخر .. اول بلا ابتداء و اخر بلا انتهاء
فالمعنى ان الله ليس في االسماء و ان السماء تحتويه لان السماء خلق من خلقه و الخالق لا يحل في المخلوق .. فلا عرش يحمله و لا ملائكة تسنده بـــــــــــل العرش و حملته محمولون بلطف قدرته مقهورون تحت قبضته ..


لا اله الا الله وحده لا شريك له







التوقيع :
الباطن اتجاه فكري كل هدفه الوصول بك الى معرفة الحقيقة المحيطة بك و السمو بفكرك و روحانيتك ..


رد مع اقتباس
قديم 06-01-2017, 20:30   رقم المشاركة : 6
القناص






الاستشارات:
الاستشارات لغاية :
برنامج حسابي :

خاص بالادارة:
تحت الانجاز :
تحت الانجاز :

القناص متواجد حالياً

القناص has a brilliant future


افتراضي رد: حالنا مع المرشد

بسم الله الرحمن الرحيم
كلام يكتب بماء الذهب شيخنا ومرشدنا بارك الله فيك على هذا التنوير المبارك الطيب دائما تنقلنا إلى وعي أعلى وأعمق وأشمل







رد مع اقتباس
قديم 06-01-2017, 20:50   رقم المشاركة : 7
الباسل






الاستشارات:
الاستشارات لغاية :
برنامج حسابي :

خاص بالادارة:
تحت الانجاز :
تحت الانجاز :

الباسل غير متواجد حالياً

الباسل has a brilliant future


افتراضي رد: حالنا مع المرشد

شكرا لك اخى القناص على موضوعك الجميل الذى يحمل فى حلته الطابع النورانى الصوفى بامتياز و هو العبور من طبقة الى طبقة اعلى يعنى من النفس الامارة بالسوء الى النفس الراضية و المرضية

اردت ان انوه هنا ان العارف بالله او الولي الصالح الذى تمكن من السير و العروج الى اعلى المقامات و الى ما لا نهاية له من الكمالات سيبقى دائما على خطر عظيم لأن جميع الخلق هلكى الا العالمون و جميع العالمون هلكى الا العاملون و جميع العاملون هلكى الا المخلصون و المخلصون على خطر عظيم,


شكرا شيخنا على المداخلة القويمة و التى لا تنبع الا من شيخ طريقة متمكن راسخ







التوقيع :
النفس إذا لم تُمنع بعض المباحات طمعت في المحظورات

لو عالج الطبيب جميع المرضى بنفس الدواء لمات معظمهم.

السعادة كلها في أن يملك الرجل نفسه، والشقاوة كلها في أن تملكه نفسه.
رد مع اقتباس
قديم 07-01-2017, 03:46   رقم المشاركة : 8
روح
 
الصورة الرمزية روح






الاستشارات:
الاستشارات لغاية :
برنامج حسابي :

خاص بالادارة:
تحت الانجاز :
تحت الانجاز :

روح غير متواجد حالياً

روح has a brilliant future


افتراضي رد: حالنا مع المرشد

اقتباس
 مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة القناص
بسم الله الرحمن الرحيم
كلام يكتب بماء الذهب شيخنا ومرشدنا بارك الله فيك على هذا التنوير المبارك الطيب دائما تنقلنا إلى وعي أعلى وأعمق وأشمل

شكرا اخي القناص للموضوع الطيب الذي لا يخرج الا من انسان عالم حكيم وهادي ومحب الخير

وشكرا لرد سيدي مولاي الحاج المهدي حفظه الله الذي يكتب بالذهب






التوقيع :
اللهم صل على محمد وعلى آلِ محمد عدد ما ذكرك الذاكرون وغفل عن ذكرك الغافلون
طريقة رحمانية نورانية ربانية ان اخذت بها يزيل الله عن بصرك غشاوة ما خفي و تفتح بصيرتك بأمره جل و علا
رد مع اقتباس
قديم 07-01-2017, 06:24   رقم المشاركة : 9
القناص






الاستشارات:
الاستشارات لغاية :
برنامج حسابي :

خاص بالادارة:
تحت الانجاز :
تحت الانجاز :

القناص متواجد حالياً

القناص has a brilliant future


افتراضي رد: حالنا مع المرشد

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت بارك الله فيك وأشكرك على لطفك
الأخ الباسل أشكرك على مرورك الطيب والاضافه العميقه







رد مع اقتباس
قديم 07-01-2017, 12:57   رقم المشاركة : 10
ايت صواب






الاستشارات:
الاستشارات لغاية :
برنامج حسابي :

خاص بالادارة:
تحت الانجاز :
تحت الانجاز :

ايت صواب غير متواجد حالياً

ايت صواب has a brilliant future


افتراضي رد: حالنا مع المرشد

سلام الله عليكم
كل التحية والتقدير والشكر للاخ القناص على هدا الموضوع المفيد والهام حفظك الله ورعاك ويسر امورك
وبارك الله لنا في مرشدنا وشيخنا ومعلمنا على توضيحاتها وارشاداته وتوجيهاته واطال الله لنا في عمركم وادهب عنكم كل باس واسكنكم ووالديكم فسيح جناته وافاض عليكم وعلينا ببركاته وخيراته
امين يا رب العالمين
لي سؤال في هدا الموضوع مرشدنا وشيخنا الجليل لو تكرمتم جزاكم الله كل خير.
عند سلك الطريق بعوالم الحقيقة دكرتم انه هناك معرفة جديدة ناس جدد وفهم جديد، فسؤالي مرشدنا الجليل كيف لسالك ان ياخد اكبر قدر ممكن من هده المعرفة والتعرف على اكبر قدر من الناس الجدد وان يستوعب فهم اكثر خلال طريقه وهل هدا الاستعاب والاخد سيغلق او ينتهي عند بلوغ مدينة ما عند سفره بالقطار ام هو مستمر خلال طول مدة سفره؟
وجزاكم الله كل خير







رد مع اقتباس
قديم 07-01-2017, 20:08   رقم المشاركة : 11
ابو امنة






الاستشارات:
الاستشارات لغاية :
برنامج حسابي : -

خاص بالادارة:
تحت الانجاز :
تحت الانجاز :

ابو امنة غير متواجد حالياً

ابو امنة تم تعطيل التقييم


افتراضي رد: حالنا مع المرشد

بسم الله والحمد لله والصلاة على رسول الله بارك الله لك اخي وزادك علما وحكمة وادام الله نعمة الصحة والعافية على شيخنا الفاضل شيخ الاسرار







رد مع اقتباس
قديم 15-01-2017, 20:43   رقم المشاركة : 12
محمد ال عباد
 
الصورة الرمزية محمد ال عباد






الاستشارات:
الاستشارات لغاية :
برنامج حسابي :

خاص بالادارة:
تحت الانجاز :
تحت الانجاز :

محمد ال عباد غير متواجد حالياً

محمد ال عباد has a brilliant future


افتراضي رد: حالنا مع المرشد

ايظهــــــــــــــــــر هــــــــــــذا النــــــــــــور للـــــــــــــروح جهـــــــــــــرا
وجسمـــــــــــــى لـــم يهتــــــــز
فـــــــــــــــــــذاك عجيـــــــــــــب !!!!!
وتشهـــــــــــــــد عيــــــن القلــــــــب نـــــــور حبيبـــــــها






التوقيع :
المعرفـه رؤيـه لا علـم ، وعيـن لا خبـر
ومشاهـده لا وصـف ، وكشـف لا حجـاب ، واحسـاس لا مجادلـه
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 زائر)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع قســم خــاص المنتدى الردود آخر مشاركة
هذا حال السلف في رمضان فما هو حالنا!! الواثقة بالله مشاركات حرة 3 06-08-2012 08:14

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأينا ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك (ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر)
نحن غير مسؤولين عن اي تعاون مالى بين الاعضاء و كل عضو يتحمل مسؤولية نفسه

الساعة الآن 04:12.

 
Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc. Trans by
All Rights Reserved @ albatine.com

ترقية الباطن